AKATSUKI BACE
هلا ومليار مرحبا بوجودك في أحلى منتدياتنا
نورت بإشراقتك الحلوة بيننا

أتمنى انك تقضي معنا أسعد وأحلى الأوقات
وانشالله تفيد وتستفيد
أرحب بــك وادعوك ان تسجل معنا في منضمة الخوف الاكاتسكي

AKATSUKI BACE

WE WILL BILD THE ABSOLUTE ENERJY
 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفنون القتاليه المختلطه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
باين سما
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الاوسمة [
ذكر
الابراج : الثور
عدد المساهمات : 279
نقاطك في الاكاتسكي : 2756
السمعه في الاكاتسكي : 0
تاريخ الميلاد : 28/04/1995
تاريخ التسجيل : 04/08/2012
العمر : 22
الموقع الموقع : البصرة
المزاج المزاج : تكلم مع اليد
تعاليق : اكون او لا اكون هذا لا يعنيك

مُساهمةموضوع: الفنون القتاليه المختلطه   الثلاثاء فبراير 26, 2013 1:24 pm

السلام عليكم


الفنون القتالية المختلطة هي رياضة قتالية ذات اشتباك متكامل بتنوع مختلف من أساليب القتال، تتكون من مزيج من فنون القتال التقليدية والغير التقليدية، لاستخدامها في المسابقات. تسمح القواعد باستخدام كلا من تقنياتا الضرب والتصارع، بينما يكون اللاعب واقفًا، وعلى الأرض. وتسمح هذه المسابقات لمتسابقين الفنون القتالية من خلفيات مختلفة بالتنافس.
إن تاريخ مسابقات الفنون القتالية الحديثة المختلطة يمكن أن يرجع إلي مسابقات الأساليب المختلطة في أنحاء أوروبا واليابان والبلدان المطلة علي المحيط الهاديء في أوائل القرن الـ 20.اندمجت فنون القتال المختلطة الحديثة في عان 1993 مع تأسيس البطولة القتالية المطلقة.نظمت في الأصل بقصد العثور علي أكثر فنون القتال تأثيرا لموااقف القتال الغير المسلحة، متنافسين من مختلف فنون القتال يقفوا في حلبة أمام بعضهما البعض بحد أدني من قوانين السلامة.[1] اعتمد المروجين في وقت لاحق العديد من القواعد الإضافيةالتي تهدف إلى زيادة السلامة للمتسابقين والترويج لقبول الاتجاه السائد لهذه الرياضة.[2] تم صياغة اسم فنون القتال المختلطة من قبل أحد مطوري هذه القواعد، جيف بلاتينيك، مصارع روماني يوناني سابق وصاحب ميدالية اولمبيةذهبية.[3] بعد هذه التغييرات، تزايدت شعبية هذه الرياضة مع وصولالدفع لكل مشاهد لمرتبة تماثلالملاكمة و مصارعة المحترفين. [4]


ما قبل العصر الحديث


Pankration كان النموذج القديم من ناحية العزل لجهة مكافحة تشبه مجلس العمل المتحد الحديثة.
في حين سبقت أشكالا مختلفة من القتال الغير منظم والذي بدون قواعد والغير مسلح التاريخ والحضارة وحتي سبق الجنس البشري نفسه (حتي القرود تتقاتل بالأيدي)، أقدم الوثائق لمناسبات قتالية بأقل قواعد للقتال كانت في المصارعة اليونانية القديمة، والتي قُدمت في الألعاب الأولمبية في عام 648 قبل الميلاد.[5] أوحت المصارعة اليونانية في وقت لاحق للـالأترورية والبنكراتيومية الرومانية ليصبحوا أكثر عنفا، حدث عُرض في الكولوسيوم الروماني.حتي في أواخر أوائل العصور الوسطي، كانت التماثيل الموضوعة في روما والمدن الأخرى لتكريم المصارعيين المميزين من روما.
ذُكر أنه وقعت أحداث غير ملتزمة بقوانين في أواخر القرن التاسع عشر عندما قدم المصارعين مجموعة كبيرة من أساليب القتال، بما فيهم أساليب التصارع بالمسك، تقابلت المصارعة اليونانية الرومانية وغيرها العديدين في بطولات ومبارايات تحدي في قاعة الموسيقي في جميع أرجاء أوروبا.في الولايات المتحدة أول لقاء كبير بين ملاكم ومصارع في العصر الحديث وقع في عام 1887 عندما قام جون إل سوليفان، الذي أصبح بعد ذلك بطل العالم في ملاكمة الوزن الثقيل، بدخول الحلبة مع مدربه، بطل المصارعة الرومانية وليام مولدون، وطُرح أرضا في دقيقتين.المقابلة التالية المُعلن عنها حدثت في في أواخر التسعينيات من القرن التاسع عشر عندما قام بطل الملاكمة المستقبلي ذو الوزن الثقيل بوب فيتزسيمونز بهزيمة بطل المصارعة الرومانية اليونانية الأوروبي إرنيست روبر.ذُكر أن روبر قد عانى من كسر في عظم الوجنة في هذه المباراة، ولكنه كان قادرا باستمرار على طرح فيتزسيمونس أرضا، حيث قام بتنفيذ حركة الحبس بالزراع لجعل الملاكم يستسلم.في أوروبا، حوالي القرن الـ 19، قامالايطالي جيوفاني ريكفيتش، الماهر في المصارعة الرومانية بهزيمة اكيتارو أونو، وقام اللاعب الياباني ذو الوزن الثقيل الماهر في جوجوتسو والجودو، والسومو، بإلقائه على الحلبة من بزراع واحد برمية كتف واحدة. في عام 1936، تنافس الملاكم ذو الوزن الثقيل كينغفيش لفينسكي والمصارع المحترف المخضرم راي ستيل في مباراة مختلطة، والتي فاز بها ستيل في 35 ثانية.[6] مثال آخر مبكر لمسابقات فنون القتال المختلطة كانت فنون القتال من بارتيتسو، تأسست في لندن في عام 1899، والتي كانت أول فنون القتال التي عرفت بامتلاكها مزيج من أساليب القتال الآسيوية والاوروبية،[7] والتي شهدت أسلوب مسابقات إم إم إيه في جميع أنحاء إنجلترا، مقدما أبطال أوروبيين ويابانيين ضد ممثلي مناطق مختلفة لأساليب المصارعة الأوروبية.[7]
كانت أساليب المسابقات المختلطة مثل الملاكمة مقابل الجوجوتسو ترفيه شعبي في جميع أنحاء أوروبا واليابان والمنطقة المطلة علي المحيط الهادي خلال أوائل العقد الأول من القرن العشرين.[8] كان تعرف في اليابان هذه المسابقات كـ merikan، من اللغة العامية اليابانية ل "[القتال] الأمريكي". كانت تمارس مسابقات Merikan تحت مجموعة متنوعة من القواعد بما في ذلك قرار النقاط، وأفضل ثلاث رميات أو طرح أرضا، والفوز بالضربة القاضية أو الاستسلام.[9]
بعد شعبية مصارعة المحترفين فترت بعد الحرب العالمية الأولى وانقسمت إلى اثنين من الأنواع : "الضرب"، الذي يتنافس المقاتلين به فعلا، و"العرض"، والذي تطور ليصبح مصارعة المحترفين الحديثة.[6]
في أواخر الستينيات من القرن العشرين وأوائل السبعينيات من نفس القرن كان مفهوم مزج عناصر فنون القتال المتعددة تم ترويجه في أمريكا من قبلبروس لي من خلال نظامه وفلسفة جيت كون دو. اعتقد أن "أفضل مقاتل ليس الملاكم أو لاعب الكاراتية أو الجودو.أفضل مقاتل هو شخص يمكنه التكيف لأي اسلوبقالب:Attribution neededفي عام 2004 رئيس ال UFC دانا وايت لقب لي بأنه "أبو فنون القتال المختلطة"[10]
في الوقت الحديث
تاريخ مسابقات الـ إم إم إيه يمكن تعقبه من خلال أساليب المسابقات المختلطة في جميع أنحاء أوروبا واليابان والبلدان المطلة علي المحيط الهادي في بدايات العقد الأول من القرن العشرين، بدأت بطولات عائلة جرايسي لفنون قتال فال تيدو في البرازيل في العشرينيات من القرن القرن العشرين، ومباريات فنون قتال مختلطة لـ مصارعة المحترفين (المعرفة بـ ايشو كاكوتوجي سين في اليابان) استضافهأنطونيو اينوكي في اليابان في السبعينيات.
اكتسبت الرياضة دعاية دولية وشهرة علي نطاق واسع في الولايات المتحدة في عام 1993، عندما فاز بسهولة لاعب الـ جيو-جيتسو البرازيلية رويس جراسي بأول بطولة القتال النهائي، أمام ذلك ثلاث منافسين في اجمالي وقت خمس دقائق فقط،[11] مما أشعل ثورة في فنون القتال.[12]
في الوقت نفسه في اليابان كان الاهتمام المتواصل بالرياضة قد أدى إلى خلق Pride Fighting Championships في عام 1997.[13]
الحركة التي أدت إلى إنشاء UFC وPride كانت ترجع جذورها إلي مجموعتان مترابطتان من الحضارات الفرعية.في البداية كانت مسابقات فال تيدو في البرازيل، يليها عروض الضرب في المصارعة اليابانية.بدأت فال تيدو في العشرينيات بـ "تحدي جرايسي" والتي بدأها كارلوس جرايسي وهيلو جرايسي والتي تم دعمها لاحقا من نسل عائلة جرايسي.[5] في السبعينيات في اليابان، تم استضافة سلسلة من مباريات فنون القتال المختلطة من قبل أنطونيو اينوكي، نجم سابق في مصارعة المحترفين لليابان الجديدة، وهذا أوحي بحركة أسلوب الضرب في مصارعة المحترفين اليابانية، والذي أدي في النهاية لتكوين أول منظمة لفنون القتال المختلطة، مثل شووتو والتي تكونت في عام 1985.
وصلت الرياضة لذروة جديدة من الشعبية في أمريكا الشمالية في ديسمبر 2006 في اعادة المباراة بين البطل ذو الوزن الثقيل آنذاك تشاك ليدل والبطل السابق تيتو اورتيز، للتنافس علي مبيعات الدفع لكل مشاهدة كأعلي مسابقة ملاكمة علي الإطلاق،[4] لتساعد اجمالي ايراد UFC لعام 2006 ليتخطي أي ايراد في تاريخ الدفع لكل مشاهدة.في عام 2007، زوفا إل إل سي، مالك الترويج لـUFC MMA، اشتري ماركة المنافس الياباني إم إم إيه Pride FC، ليدمج اللاعبين المتعاقدين تحت ترويج واحد واجراء مقارنات مع الاندماجات التي حدثت في الرياضات الأخرى، مثل اندماج AFL-NFL في كرة القدم الأمريكية.[14]
تطور المقاتلين


قتال بري هو جزء لا يتجزأ من هذه الرياضة.
نتيجة لزيادة عدد المنافسين، وتنظيم معسكرات تدريب، وتبادل المعلومات، علم الحركة الحديثة، وفهم فعالية القتال للاستراتيجيات المختلفة التي قد تحسنت كثيرا.قد ادعى معلق الـ UFC جو روجان أن فنون القتال قد تطورت أكثر في السنوات العشر التالية لعام 1993 أكبر مما في السنوات الـ 700 السابقة.[15]
"During his reign atop the sport in the late 1990s he was the prototype — he could strike with the best strikers; he could grapple with the best grapplers; his endurance was second to none. "
— describing UFC champion Frank Shamrock's early dominance [16]
شهدت السنوات الأولى من هذه الرياضة تشكيلة واسعة من الاساليب التقليدية - كل شيء من السومو إلي الكيك بوكسينج - ولكن التطور المتواصل لهذه الرياضة شهد العديد من الاساليب التي أثبتت عدم فعاليتها، في حين قد أثبت آخرين نجاحهم بمفردهم.
برزت في بداية التسعينيات، ثلاثة أساليب لفعاليتهم في المنافسة : جيو جيتسو البرازيلية، مصارعة الهواة submission wrestling. هذا يمكن أن يعزى ذلك جزئيا إلى التركيز عليالتصارع من الأنماط المذكورة آنفا، والتي ربما كانت بسبب ندرة المسابقات فنون القتال المحتلطة قبل أوائل التسعينيات، وهي غير معروفة لمعظم ممارسين فنون القتال المبنية علي الضرب. المقاتلين الذين جمعوا بين مصارعة الهواة مع تقنيات الضرب وجدوا النجاح في الجزء الخاص بـ الوقوف أثناء القتال، بينما مصممونجيو جيتسو البرازيلية لديهم ميزة واضحة على الأرض : هؤلاء الغير معتادين مع submission grappling أثبتوا أنهم غير مستعدين للتعامل مع تقنيات الاستسلام.عرض ممارسين مصارعة الشووت توزان بين قدرة المصارعين الهواة ومسكة المصارعة المبنية علي الاستسلام، مما نتج عنه well-rounded skillset.مصارعون الشووت كانوا ناجيين بصفة خاصة في اليابان.حيث أصبحت المسابقات أكثر وأكثر شيوعاً، وتلك التي علي أساس الضرب أصبحت ذي قدرة تنافسية أكبر حيث عرفوا أنفسهم بـ الطارحين أرضا و submission holds، مما أدي إلي اضطرابات ملحوظة ضد الـ grapplers المهيمنين آنذاك.بالتالي ،أضاف هؤلاء الذين من أساليب متنوعة تقنيات ضرب إلي ترسانتهم.هذا التطوير الشامل للـ التدريب المتبادل المتزايد أسفر عن مقاتلين أصبحوا بشكل متزايد متعددي الابعاد ومكتملين المهارة.ظهرت التغييرات عندما قان بطل الـ UFC الأصلي رويس جرايسي والذي كان قد هزم العديد من منافسية مستخدما الجيوحيتسو البرازيلية باللعب أمام بطل UFC ذو الوزن المتوسط آنذاكمات هيوز فيUFC 60 وتمت هزيمته من قبل تيكو بحركة من الأرض فورا إلي الاستسلام"ground-and-pound".[17]
القواعد

مقال تفصيلي :Mixed martial arts rules
قواعد المسابقات فنون القتال المختلطة تغيرت بشكل ملحوظ منذ الأيام الأولي لـ فالتيدو ومصارعة الشووت اليابانية وUFC 1 بل وحتي أكثر من الأسلوب التاريخي للـ pankration.و كما أنتشرت المعرفة بتقنيات القتال بين اللاعبين والمتفرجين، أصبح واضحا أن الحد الأدني لنظم القاعدة الأصلية قد احتاج التعديل.[18] الدوافع الأساسية لتغيير تلك القواعد كانت لحماية صحة المقاتلين، والرغبة في التخلص من صورة المباريات"الوحشية والتي بدون قواعد، وذات القتال حتي الموت"، وليعنرف بها كرياضة.
القواعد الجديدة تضمنت استحداث تصنيفات الأوزان ؛ وكما أنتشرت المعرفة عن submissions، وقد أصبحت الفروق في الوزن عاملا هاما. هناك 9 تصنيفات أوزان مختلفة. تشمل تلك الفئات الـ 9، وزن الذبابة (يصل إلى 125 رطل / 57 كلغ)، وزن فوق الديك (126-135 رطل / 61 كلغ)، وزن الريشة (136-145 رطل / 66 كلغ)، وزن خفيف (146-155 رطل / 70 كلغ)، وزن شبه متوسط (156-170 رطل / 77 كلغ) وزن متوسط (171-185 رطل / 84 كلغ)، وزن خفيف ثقيل (186-205 رطل / 93 كلغ)، وزن ثقيل (206-265 رطل / 120 كجم)، وحتىبت ذه بعض المنظمات ليكون لديها الوزن السوبر الثقيل الذي هو أي وزن أثقل من 265 رطل (120 كلغ).
تم تقديم القفازات الصغيرة المفتوحة عند أطراف الأصابع لحماية اليد عند توجيه اللكمات، لتقلل حدوث جروح (و التوقف بسبب الجرح) وتشجيع اللاعبين لاستخدام أيديهم لتوجية اللكمات للسماح بمباريات أكثر إثارة. تم وضع الحدود الزمنية لتجنب المعارك الطويلة ذات الحركات القليلة التي يحافظ فيها المتنافسون علي قوتهم.مباريات من دون حدود زمنية كانت أيضا تعمل علي تعقيد البث الخي للمباريات. المهل الزمنية في أكثر المعارك حرفية هي خمس دقائق للجولات وتكون عادة مباريات البطولات خمس دقائق للجولات.دوافع مماثلة أثمرت عن قاعد "الوقوف علي الأقدام"، حيث يستطيع الحكم أن يقف المقاتلين علي أرجلهم إذا ما شعر أن كلاهما يستريحان علي الأرض أو لا يتقدمان إلي وضع مهيمن.[18]
كانت القفازات إجبارية في البداية في الترويح للـ شووتو الياباني وتم اعتمادها لاحقا من قبل UFC حيث تطورت في الرياضة المنظمة.لدي معظم المعارك المحترفة مقاتلون يرتدون قفازاتذات 4 oz مع القليل من الحماية، في حين ان الهواة مطالبون بارتداء قفازات أثقل قليلا 6 oz لحماية أكثر بعض الشيء لليد والمعصم.في الولايات المتحدة، لعبت وزارة الرياضة ولجنة الملاكمة دورا حاسما في تقديم قوانين اضافية لأنهم مشرفين علي إم إم إيه بنفس طريقة الملاكمة.يمكن أن تستخدم العروض الاصغر قواعد أكثر تقييداً لأنهم لاعبين أقل خبرة.في اليابان وأوروبا، لا توجد سلطة على تنظيم المسابقات، ولذلك لهذه المنظمات حرية أكبر في تطوير القواعد وبنية المسابقات.
العديد من الولايات الأمريكية لديها "سياسة اللا كوع" للهواة للمساعدة علي حماية اللاعبين الصغار من الاصابات الخطيرة من جروح أو ارتجاج.و قد تم حظر استخدام "12-6" كوع ت من قبل عدة منظمات جنبا إلى جنب مع فرض قيود على استخدام الركبتين علي خصم ساقط، وهي موجهة لأي شخص يضع يد أو زراع أو ركبة علي الأرض.تم حظر النطحة أيضا علي نطاق واسع لأنها كتقنية تتطلب جهد قليل ويمكت أن تتسبب بسهولة في احداث جروح والتي من الممكن أن تجعل المباراة تتتوقف بسبب الاصابة وليست لوجود فائز.
[عدل]النصر
الفوز في المباراة يُكتسب عادة إما عن طريق قرار الحكام بعد مرور الزمن المخصص من الوقت ،ايقاف المباراة من قبل الحكم(على سبيل المثال إذا كان المنافس لا يستطيع أن يدافع عن نفسه بذكاء) أو أن طبيب المباراة (بسبب إصابة) أو التسليم أو من قبل مساعد المنافس الذي يلقي بالفوطة أو عن عن طريق الإغماء.
الإغماء: حالما يصبح اللاعب غير واعي بسبب ارتجاج من اللكماتن يتم إعلان فوز خصمه.و كما تسمح قواعد إم إم إيه بالقتال علي الأرض/ يتوقف القتال لمنع مزيد من الاصابة للاعب المصاب بإغماء.
الاستسلام: يمكن لللاعب أن يعترف بالهزيمة خلال المباراة عن طريق :
أن يُربت علي جسم منافسه أو الحصيرة/الأرض.
اعلان شفهي / صوت لفظي
تقنية خروج المغلوب (TKO)
ايقاف الحكم للمباراة : يمكن للحكم أن يوقف تقدم المباراة إذا:
عندما يصبح اللاعب مهيمن لدرجة أن لا يستطيع الخصم أن يدافع عن نفسه بذكاء وأنه يتلقي الكثير من الضرر.
أن يبدو اللاعب فاقد الوعي من مسكة إخضاع أو بسبب ضربة.
أن يبدو علي اللاعب اصابة بالغة مثل جرح أو كسر في العظم.
إيقاف من قبل الطبيب : سوف يدعو الحكم لوقت مستقطع إذا كانت مقدرة اللاعب علي الاستمرار موضع شك كنتيجة لاصابة ظاهرة، مثل جرح كبير.طبيب المباراة سوف يتفقد اللاعب ويوقف المباراة إذا كان اللاعب يعتبر غير قار علي الاستمرار بأمان، مما يجعل الخصم فائزاً.بينما، إذا كانت المباراة توقفت نتيجة لاصابة ناجمة عن حركات غير قانونية من الخصم، يتم اعلان بدلا من ذلك عدم الشرعية أو إلغاء المسابقة.
الايقاف من قبل مساعد اللاعب: يمكن لمساعد اللاعب أن يعلن الهزيمة نيابة عن اللاعب عن طريق إلقاء الفوطة أثناء تقدم المباراة أو بين الجولات.
القرار : إذا استمرت المباراة إلي ما لا نهاية ينم تحديد إذا نتيجة المباراة عن طريق ثلاث قضاة.معايير التحكيم هي محددة طبقا للمنظمة.
الغرامة: اللاعب أو من يمثل عنه يمكن أن يتم تغريمه عن مباراة قبل بدأها، لذا يخسر المباراة.
فقدان الأهلية: سيتم إعطاء "تحذيرا"عندما يرتكب اللاعب مخالفة أو عمل غير قانوني أو لا يتبع تعليمات الحكم. ثلاثة تحذيرات سوف تؤدي إلى فقدان الأهلية. وعلاوة على ذلك، إذا كان اللاعب قد جرح وغير قادر على الاستمرار بسبب أسلوب غير قانوني متعمد من خصمه، سيتم استبعاد الخصم.
إلغاء المسابقة : في حال أن كلا من اللاعبان قد ارتكبا انتهاك للقواعد، أو أن لاعب غير قادر علي الاستمرار بسبب اصابة ناجمة عن اسلوب غير قانوني غير مقصود، سيتم إعلان أن المباراة "مسابقة مُلغاة".
الملابس
تتطلب شركات الدعاية لفنون القتال المختلطة أن يرتدي اللاعب الرجل سروال قصير كالزي الوحيد المسموح به، ولذلك يتم استبعاد زي الكاراتيه "gi" أو كيمونو القتال لمنع مسكات الخضوع.
الحاجة إلى المرونة في الساقين مجتمعة مع المتانة أدت إلي المطالبة بإنشاء مختلف ماركات سراويل القتال القصيرة، والذي أثمر عنها بعد ذلك مجموعة من ملابس فنون القتال المختلطة وملابس غير رسمية متاحة للجمهور.
الاستراتيجيات



مختلط فنون الدفاع عن النفس المنافسة يتطلب تدريبا في ضرب، والمصارعة، وتقديم القتال.
التقنيات المستخدمة في مسابقات فنون القتال المختلطة عموما تنقسم إلى قسمين : تقنيات الضرب (مثل الركل، الركبتين واللكمات) وتقنيات التصارع (مثل المسك باحكام، pinning holds، يحمل مسكة الاإخضاع، الجر، الطرح أرضا والرمي). على الرغم من أن هيئات فرض العقوبات مثل IFFCF لديها قواعد ولوائح للـ إم إم إيه، يمكن أن تختلف القواعد بين شركات الترويج.في حين أن مشروعية بعض التقنيات (مثل ضربات الكوع، النطحة والاضرار بالعمود الفقري يمكن أن تختلف، هناك تقريبا حظر عالمي على تقنيات مثل العض، والضرب بينالفخذ، اقتلاع العين، إدخال الاصبع في فم الخصم أو أنفه ثني أصابع اليد أو القدم.[19][20][21]
اليوم، يجب علي لاعبين فنون القتال المختلطة أن ينوعوا في الأساليب لمواجهة قوة خصمهم وليبقوا علي الفعالية في كل مراحل القتال.على سبيل المثال، اللاعب الواقف علي أقدامه سيكون لها فرصة قليلة لاستخدام مهاراته ضد اللاعب المتمرن علي حركة الخضوع الذي تدرب أيضا علي الطرح أرضا. العديد من النُظم التقليدية لا تزال شعبية باعتباره وسائل للاعب لتحسين جوانب لعبته.[22][23]
النُظم الشعبية
تملك معظم فنون القتال "التقليدية" تركيز خاص وتلك الفنون يمكن التدرب للتحسن ف ي ذلك المجال.تتضمن القواعد الشهيرة لكل نوع:
الوقوف علي القدمين : العديد من أشكال الملاكمة، الكيك بوكسينج/الملاكمة التايلاندية وأشكال الكاراتية ذو الاشتباك التام يتم التدرب عليهم لتحسين عمل القدمين، الضرب بالمرفق، الركل، الضرب بالركبة واللكم.
اللوى : يتم التدريب في المصارعة الرومانية الحرة، السامبوو الجودو لتحسين حركة اللوي والبطح أرضا والرمي، بينما يتم التدريب في الملاكمة التايلاندية لتحسين جانب الضرب واللوى.
الأرض : يتم التدريب في الـجيو جيتسو البرازيلي، مصارعة الشوت، مصارعة المسك، الجودو والسامبولتحسين التحكم علي الأرض والوضع، وكذلك لتحقيق مسكات الاخضاع، والدفاع ضدهم.
تم تكييف بعض الأساليب من شكلها التقليدي، مثل وقفة لاعبين الملاكمة والتي تفتقر إلي ضربة مضادة لصد الركلات ووقفة اللاعبين في الملاكمة التايلاندية التي إلي تفتقر إلي الدفاع ضد البطح أرضا بسبب طبيعته الساكنة، أو تقنيات الجودو والتي يجب تبنيها لمسابقة نو جي.ومن الشائع للاعب التدرب مع مدربين متعددين من أنماط مختلفة أو فريق قتال منظم من أجل تحسين جوانب مختلفة من لعبتهم في وقت واحد. حالة القلب والأوعية الدموية، تدريبات السرعة، وتدريب القوة والمرونة هي أيضا جوانب هامة في تدريب اللاعب. تعلن بعض المدارس عن أساليبها بأنها مجرد "الفنون القتالية المختلطة"، والتي أصبحت نوعاً في حد ذاتها، ولكن سوف لا يزال التدريب في كثير من الأحيان ينقسم إلي أقسام مختلفة.
ببنما كانت عادة فنون القتال المختلطة تمارس في البداية علي أيدي لاعبين متنافسين، لم يعد الحال كذلك.حيث أصبحت الرياضة أكثر انتشارا وأكثر تدريسا على نطاق واسع، فقد أصبحت في متناول مجموعة أوسع من الممارسين من جميع الأعمار. المؤيدون لهذا النوع من التدريب يقولون أنه آمن لأي شخص، في أي سن، مع مستويات مختلفة من القدرة على المنافسة.[24][25]
[عدل]أنماط هجينة
المصطلحات التالية تصف الانماط الهجينة التي يمكن للاعب استخدامها، علي مدي المباراة لتحقيق النصر.في حين أن بعض المقاتلين قد أحصوا انتصارات بارزة من خلال الضرب، وground-and-pound وكذلك من خلال حركة الاخضاع طوال حياتهم المهنية، فإن معظم المقاتلين يعتمدون على عدد أصغر من التقنيات، أثناء تبني النمط الذي يخدم قوتهم.


موقف متابعة القتال هو جوهر الامتداد و- مشاجرة.
سبراول اند براول "Sprawl-and-brawl"
سبراول أند براول هو تكتيك للقتال بالوقوف علي الأقدام والذي يحتوي علي ضربات مؤثرة للوقوف علي الأقدام، بينما يتجنب الشجار علي الأرض، عادة باستخدام بسط القدمين للدفاع ضد السقوط أرضا.
مستخدم أسلوب سبراول أند براول يكون عادة ملاكم أو كيك بوكسر أو ملاكم تايلاندي أو لاعب كاراتيه ذو اشتباك تام الذي يتم تدريبه المصارعة لتجنب السقوط أرضا ليحتفظ بالقتال واقفا علي قدميه.في كثير من الأحيان، هؤلاء اللاعبين سوف يدرسون حركة الاخضاع من لعبة المصارعة لتجنب إجبارهم علي الاخضاع، ينبغي أن يجدوا أنفسهم علي الأرض.هذا الأسلوب يمكن أن يكون مختلف بطريقة مخادعة عن الأنماط التقليدية للكيك بوكسينج، حيث أن يجب علي مؤدين حركة سبراول أند براول أن يقوموا بتكييف تقنياتهم لدمج دفاع الإسقاط والقتال علي الأرض.
بطلا UFC السابقان قائمة UFC بطل تيم سيلفيا وتشاك يديل كانوا ناجحين في استخدام تقنية سبراول أند براول.
القتال بالتثبيت
يتكون القتال بالتثبيت والملاكمة القذرة من استخدام قبضة التثبيت لمنع الخصم من التحرك بعيداً بمدي للضرب أكثر بعداً، بينما يحاول أيضا الإسقاط وضرب الخصم مستخدما الركبتين والسحق بالاقدام والمرفقين واللكمات.غالبا ما يسخدم التثبيت من المصارعين الذين أضيفوا في مكونات لعبة الضرب (عادة الملاكمة)، ولاعبين الملاكمة التايلاندية.
يمكن للمصارع أن يستخدم القتال بالتثبيت كوسيلة لتحييد المهارات العالية للاعب يقف علي قدميه أو لمنع السقوط من قبل لاعب متفوق أرضا.يستخدم التبيث للاعب الملاكمة التايلاندية عادة لتحسين دقة الضرب بالركبتين والمرفقين عن طريق التحكم الجسدي علي وضعية الخصم.
بطلUFC السابق راندي كوتور هو أحد أبرز ممارسي القتال بالتثبيت.أيضا، بطلUFC صاحب الوزن المتوسط اندرسون سيلفا يستخدم عادة الضرب بالركبة بحركة التثبيت الخاصة الملاكمة التايلاندية.


الأرض وباوند في العمل
[عدل]الطرح أرضا والضرب "جراوند أند باوند"
الطرح أرضا والضرب هو تكنيك القتال أرضا يتكون من طرح المنافس أرضا مستخدما الطرح أرضا أو الرمي، حاصلا علي وضع أعلي أو وضع مسيطر، ومن ثم يضرب الخصم، غالبا باللكمات والمرفقين.يستخدم أيضا الطرح أرضا والضرب كمحاولة أولية لمسكة الاخضاع.
يستخدم الأسلوب من قبل المصارعين أو غير من اللاعبين الذين علي دراية جيدة بالدفاع عن حركة الاخضاع ومهرة في الاسقاط أرضا.يقوموا بنقل القتال علي الأرض، محافظين علي وضع التصارع، والضرب حتي يخضعالخصم أو يغمي عليه.وإن لم يكن من النمط التقليدي للضرب، فإن فعالية وموثوقية الطرح أرضا والضرب جعل منها تكتيك شهير حيث تم استخدامه أول مرة كتقنية فعالة من قبل بطل الجائزة الكبري برايد وUFCمارك كولمان.اليوم، الضرب علي الأرض هو جزء أساسي من تدريب اللاعب.
التصارع للاخضاع
بغض النظر عن كونه مصطلح عام لفنون القتال، التصارع للاخضاع هو أيضا إشارة لتكتيك القتال علي الأرض المتكون من إسقاط المنافس علي الأرض مستخدما الطرح أرضا أو الرمي ثم تطبيق مسكة الأخضاع، مجبرا المنافس علي الخضوع.بينما يعمل المصارعون عادة للحصول علي وضع مسيطر، يمكن أن يكون البعض أكثر راحة في القتال من أوضاع أخرى.إذا وجد المصارع نفسة غير قادر علي إجبار المنافس علي السقوط أرضا، يمكن أن يلجأ إلي التصارعبالجر، حيث يقوموا بجر المنافس إلي وضع مسيطر علي الأرض.
الاخضاع هو جزء أساسي في العديد من النظم، وأبرزهم جيو جيتسو البرازيلية، المصارعة بالمسك، جودو/ سامبو/ مصارعة الشووت، pankration، قتال الجيش وMCMAP. أُشتهروا في مسابقات الـ UFC من قبل كين شامروك ورويس جرايسي.
الأمان

في حين أن المنافسة في هذه الرياضة تصور أحيانا كعمل وحشي من قبل وسائل الإعلام،[26] لم يكن هناك قط وفاة أو إصابة بالشلل في مسابقة قانونية في أمريكا الشمالية [27] حتي وفاة سام فاسكيز في30 نوفمبر 2007.[28] إنهار فاسكيز بعد فترة قصيرة من هزيمته من قبل فينس ليباردي في الجولة الثالثة من مباراة يوم 20 نوفمبر 2007 في مركز تويوتا في هيوستنبـ تكساس.[29] أجري فاسكيز جراحتين منفصلتين لغزالة جلطات دموية في دماغه، وبعد فترة قصيرة من العملية الثانية عاني من سكتة دماغية كبيرة ولم يستعد وعيه قط.[28] عندما تم طرح أسئلة حول وفاة فاسكيز قبل نهاية المباراة النهائية، لم يوجد مؤشرات قوية بوجود مشاكل سابقة من قبل.و حيث كان يبلغ من العمر 35، كان ينبغي عليه أن يخضع لفحص قبل المباراة لكي يحصل علي ترخيص بالمنافسة في تكساس.[28]
كان ذلك هو ثالث حالة وفاة في (إم إم إيه). كانت المرة الأولي في عام 1998 بوفاة دوجلاس ديدجي في مباراة غير قانونية في أوكرانيا.وهناك تقارير غير مؤكدة بأن ديدجي كان لديه حالة طبية مسبقة.[30] والثانية كانت وفاة عام 2005 لرجل يبلغ من العمر 35 عاما يعرف اسمه فقط بـ (لي) في كوريا الجنوبية. وقعت أحداث ذلك في مباراة غير قانونية في مطعم يُدعي جيمي فايف.[31]
وأكدت دراسة لـ جامعة جونز هوبكنز خلصت إلى أن "إجمالي معدل الإصابات [باستثناء الإصابة في الدماغ] في مسابقات (إم إم إيه) هي الآن مماثلة لرياضات المسابقات القتالية الأخرى [التي تنطوي على الضرب]، بما فيهم الملاكمة. معدلات حالات الإغماء هي أقل في مسابقات (إم إم إيه) أكثر منها في الملاكمة.هذا يدل على تقليص خطر التعرض للإصابات في الدماغ في مسابقات (إم إم إيه) بالمقارنة مع غيرها من المسابقات التي تنطوي على الضرب.[32]


******((كوكواري سيكايو ايتاميو))******
"شنو تنسي"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفنون القتاليه المختلطه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
AKATSUKI BACE :: قسم الفنون القتالية :: الفنون القتالية-
انتقل الى: